أخبار مصرحوادث

كشف ملابسات العثور على جثة بكورنيش النيل بدمياط

تمكن رجال الأمن من كشف غموض اختفاء شخص من منزله ب العمرانية ، حيث تبين أنه تزوج عرفيا من سيدة وأن نجليها قاما بالتخلص منه بمشاركتها وإخفاء جثته بدمياط لتعثره في سداد 150 ألف جنيه اقترضها منها، وتم ضبط المتهمين واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

جاءت عملية الضبط تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، حيث أشرف اللواء علاء سليم مساعد الوزير لقطاع الأمن العام لفحص بلاغ ورد لقسم العمرانية من مهندس بتلقيه اتصال هاتفى من أحد جيران والده أبلغه خلاله باحتجاز والده بشقته، وكشفت التحريات بالتنسيق مع البحث الجنائى بالجيزة بقيادة اللوا محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة أن والد المُبلغ شوهد أثناء خروجه من المنزل رفقة سيدة ونجليها وانصرفوا مستقلين سيارة ملاكى.

وبضبطهم أقروا بقيامهم بقتل والد المُبلغ، وأضاف المتهمان بسابقة زواج المجنى عليه من والدتهما عرفياً منذ ٥ سنوات واقتراضه ١٥٠ ألف جنيه منها وتعثره فى السداد فقاما باحتجازه بالشقة قبل اقتياده بمشاركة والدتهما لدمياط وتعديا عليه بالضرب بقالب طوب على رأسه، ثم قاما بإيثاق يديه وقدميه “باستخدام أفيز بلاستيكى” وكتما أنفاسه فأوديا بحياته ثم تخلصا من جثته بإلقائها داخل منطقة نباتات هيش مجاورة لكورنيش النيل بدمياط.

وبمواجهة والدة المتهمين أيدت أقوالهما، وتمكن مفتشو القطاع بالتنسيق مع البحث الجنائى بدمياط من العثور على جثة المجني عليه.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وإخطار النيابة التي تولت التحقيقات.

مقالات ذات صلة

إغلاق