أخبار مصرعربية و عالمية

فرنسا تعلن الحرب على تركيا

 اتهمت وزارة الخارجية الفرنسية البحرية التركية بالإقدام على تصرفات “عدائية” تجاه شركائها بحلف الأطلسي الناتو” لمنع تطبيق حظر السلاح الذي فرضته الأمم المتحدة، كما اعتبرت أن العائق الأساسي أمام السلام في ليبيا هو انتهاكات حظر الأسلحة وخاصة من جانب تركيا.

وبحسب “رويترز”، قالت  أنييس فون دير مول المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية إن انتهاكات الحظر ولا سيما من جانب تركيا هي العائق الرئيسي أمام تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا، وأكدت وزارة الخارجية الفرنسية أن دعم تركيا لهجوم حكومة طرابلس يعارض كل الجهود الرامية لإعلان هدنة في ليبيا.

وأضافت أن التدخل الأجنبي المستمر في ليبيا خاصة مع تكثيف الدعم التركي غير مقبول ولابد أن ينتهي.

كما حذرت  فلورانس بارلي وزيرة الجيوش الفرنسية تركيا من أنها ستضع النقاط على الحروفبشأن الموقف التركى فى النزاع الليبي، خلال اجتماع وزراء دفاع حلف الأطلسى.

وفي وقت سابق من اليوم، قالت وزارة الجيوش الفرنسية  أن سفينة فرنسية تشارك في مهمة للحلف الأطلسي في البحر المتوسط تعرضت مؤخرا لعمل عدواني للغاية بحسب وصفها من قبل زوارق تركية، منددة بأنها مسألة بالغة الخطورة مع شريك أطلسي.

وأوضحت الوزارة أن السفينة الفرنسية تعرضت لثلاث ومضات لإشعاعات رادار من أحد الزوارق التركية، معتبرة ذلك عملا عدوانيا للغاية لا يمكن أن يكون من فعل حليف تجاه سفينة تابعة للحلف الأطلسي.

بينما كرر  وزير خارجية فرنسا، جان إيف لو دريان، في مقابلة مع صحيفة “لاكروا”، أمس الثلاثاء، موقف بلاده الذي يعتبر أن تركيا تعرض الأمن الأوروبي للخطر بإرسال مقاتلين سوريين إلى ليبيا. وقال “إنه خطر علينا ومقامرة استراتيجية غير مقبولة، لأن ليبيا على مسافة 200 كيلو متر من ساحل إيطاليا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق