أخبار مصرالمرأة و الصحة

صوت الناس يكشف تفاصيل خناقة النائب الحصي ووكيل وزارة الصحة بدمياط قبل الرحيل بساعات

متابعة : صوت الناس

شهدت مديرية الصحة بدمياط الأحد الماضي مشادة كلامية ساخنة بين النائب المهندس محمد الحمادي الحصي والدكتور محمود طلحة وكيل وزارة الصحة بدمياط، وذلك بعد إعتراض النائب علي نقل عدد من تمريض مستشفتي كفر البطيخ وكفر سعد المركزي لمستشفي حميات دمياط وهو ما اعتبره النائب تفريغ لتلك المستشفيات ، كذلك اعتراض النائب الحصي علي تأشيرات وكيل الوزارة لطلباتة والتي اعتبرها تاشيرات مموعة.

حيث احتد النقاش بينهم وتعالت الأصوات امام عدد كبير من الحضور والذين حاولوا تهدئة الأجواء إلا أن النائب الحصي أصر على مغادرة المكان بعدها لديوان عام محافظة دمياط، والتقي السكرتير العام والسكرتير العام المساعد، وعلمت محافظ دمياط بتفاصيل الخلاف وتحدثت مع النائب واستدعت الدكتور محمود طلحة وكيل وزارة الصحة بدمياط لمكتبها.

ومساء ذلك اليوم تدخل عدد من قيادات مديرية الصحة بدمياط علي رأسهم الدكتور أشرف العزب في محاولة للصلح بين النائب الحصي ووكيل وزارة الصحة إلا أن الحصي رفض مبادرات الصلح.

وفي اليوم التالي الإثنين أصدرت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان القرار بنقل الدكتور محمود طلحة وكيل وزارة لصحة البحيرة.

الحقيقة  أن الخلاف بدأ بين الدكتور محمود طلحة وكيل وزارة الصحة بدمياط والنائب محمد الحمادي مبكرا وذلك علي خلفية نقل الدكتور أحمد البلتاجي للمتواطنة بدمياط عقب ازمتة الشهيرة بسبب بنك الدم، الأمر الذي علي اثرة تدخل النائب للحديث مع وكيل وزارة الصحة بدمياط هاتفيا في محاولة لاارجاء القرار والذي كان ردة نحن جهة تنفيذية وانتم جهة رقابية ولا دخل لكم بالقرارات، بعد ذلك قام النائب الحصي والنائب ضياء داود بتقديم مذكرة غاضبة لوزيرة الصحة،تم علي أثرها استدعاء الدكتور البلتاجي لمكتب الوزيرة لمرتين قبل صدور قرار بتكليفة وكيل وزارة الصحة بمطروح.

مقالات ذات صلة

إغلاق