أخبار مصرمحافظات

نجل الوزير الكفراوي يكتب عن دمياط

كتب المهندس: عبد العزيز حسب الله الكفراوي

الانفوجراف هذا يتحدث عن مدينة دمياط بصورة شاملة وعن الشعب الدمياطي بالإجماع….. وليس فقط عن مدينة دمياط للأثاث…. فالشعب الدمياطي منذ القدم امتهن عدة حرف ومهن قديمة أهمها ومحور هذه الاطروحة حرفة النجارة وصناعة الأثاث…. ووجهة نظر الدولة والتي ربما لم توصلها جيدا للشعب الدمياطي جيدا وهي…. الشعب الدمياطي منذ القدم يبني بيته ويسكن به واسفله ورشته التي يعمل بها هو والصناع الذين يعملون معه فهو لصيق للقمة عيشة لايتركها وحدها…. فكل طفل نما وكبر في هذه المحافظة….. تفحص انامله الرقيقة تجدها خشنة ومشققة من الكلل والجهد والعمل تجد كراسته بالمدرسة مبهرة في جمال خطوطه وتناسق شكلها….. وما قامت به الدولة هو أكثر خطوة ذكية واتمنى ان تكررها هو أن الدولة المصرية عملت على تحقيق الاستفادة من البنية التحتية البشرية من الشعب الدمياطي وذلك بتوظيف الأجيال القادمة في تلك المدينة الجديدة وذلك بالنظر إليها كقوة اقتصادية داعمة للاقتصاد القومي…. فليس الغرض منها هو القضاء على الورش القديمة…. وليسعي الجميع على التنافس والاتحاد بين القديم والجديد ولكن في النهاية في شكل جماعي واحد هو قوة اقتصادية ضاربة متميزة حققت مكانة دولية فمن خلال تطبيق انظمة الجودة والمعايرة بالمواصفات العالمية قد يتيح ذلك فرص تصديرية اكبر لعدد اكبر للمنافسة في أسواق التصدير…… فياليت ان تكرر الدولة المصرية مدينة الأثاث بدمياط مثلا مدينة الغزل بالمحلة او مدينة الصناعات الكيماوية بالإسكندرية او مدينة الصناعات التعدينية والفوسفات بمنطقة المثلث الذهبي بصعيد مصر كل هذا سيجعل أكثر من منطقة صناعية كقوي اقتصادية متعددة الرؤوس والاوجه وفي مجالات مختلفة فبالنظر الي التوقعات بالنسبة لدمياط انها سيتحقق منها ٢ مليار دولار فما بالنا بعد الانتهاء من تنفيذ كل تلك القوي الاقتصادية في شكل مدن صناعية متخصصة…. ستكون حتما في النهاية ربما العشرات بل فوق المائة مليار دولار من الصناعات التصديرية….فتلك هي كانت رؤيتي عندما عملت على وضع الفكرة التخطيطية لمشروع المثلث الذهبي….. والله الموفق

مقالات ذات صلة

إغلاق