أخبار مصرمجتمع الناس

ماتت معزةالبصارطة… بعد اغتيال صاحبها حضرت الجنائز بالقريه … تقف علي الكمين الامني للقريه… الاخوان غاضبو منها

كتب : وائل الشربيني

ماتت منذ ايام معزة البصارطة بدمياط والتي تعتبر معجزة غريبة تعيش بين صفوف الاهالي حيث كانت تلك(المعزة)تثير الرأي العام بقرية البصارطة … بعد اغتيال صاحبها تحضر الجنائز … تقف علي الكمين الامني للقريه… الاخوان غاضبون منها

كانت قد شهدت البصارطة في الاونة الأخيرة جدلا واسعا حيث لاحظ اهالي القرية عقب تشييع الجنائز وجود معزة تتقدم الجنائز وعندما تنتهي الجنازة تعود من حيث أتت في مشهد يدعو للتعجب والاندهاش .حيث قامت الصفحة الرسمية لاموات البصارطة بكتابة منشور قائلة فيه (سبحان الله يا من لا تمشي في جنازة هذه مغزة تتقدم الجنائز في القرية)وسط اندهاش وتعجب من روادها لتكشف بعدها من هو صاحب هذه المعزة .. حيث قالت ريم الامير ابنة الخفير النظامي (عبدالله مسعود الأمير )وشهرته حازم الأمير الذي اغتيل في السنة الماضية علي يد جماعة ارهابية أثناء ذهابه الي عمله بأن هذه المعزة تخص والدها وتجلس مع الكمين الامني المتواجد في القرية منذ اغتيال والدها مما أثار تساؤلات عديدة لأهالي القرية عبر صفحتها علي الفيس بوك واستنكار جماعة الاخوان لما يجري .



وبسؤال (رحاب حسين)زوجته قالت ان زوجها في اليوم الذي اغتيل فيه أتي للمعزة بالطعام وذهب الي عمله ليغتاله أهل الخسة مؤكدة تواجد المعزة مع الكمين الامني للبحث عن حق زوجها وتقدمها كل الجنائز في القرية .



مقالات ذات صلة

إغلاق